استمراراً على درب الإحسان ضمن رسالة نماء للزكاة والخيرات السامية في تخفيف ومحاربة الفقر ولتكون الوسيط الأمين في نقل الزكوات والصدقات إلى المستفيدين وتيسيراً على المتبرع ليضرب بسهم من سهام الخير في مجالات البر المتعددة.

أهداف نماء للزكاة والخيرات:

1- إحياء فريضة الزكاة والأوقاف ونشر أعمال البر والخير في المجتمع.

2- إشاعة روح التكافل بين أفراد المجتمع.

3- تنظيم عملية جمع وتوزيع الأموال حسب مصارفها الشرعية.

4- تنمية واستثمار الموارد مع تطوير العمل .

5- ابتكار الأنشطة والمشاريع.  

وحيث تمثلت الأموال الكريمة في استمرار مسيرة عطاء نماء للزكاة والخيرات على مستوى الكويت وتميز هذا العام باستمرارية جهود الخير في مشروعي :-

1- رحلة الأمل للمساعدة في علاج مرضى السرطان .

2- مشروع رعاية وكفالة الأيتام.

 

دور نماء للزكاة والخيرات  في المجال الاجتماعي:

1- التكافل المجتمعي و مساعدة المحتاجين على كافة أنواعهم وفئاتهم .

2- تشجيع أعمال البر والخير والصلة وتعزيز الوشائج الاجتماعية .

3- الشراكة المجتمعية مع جهات حكومية (بيت الزكاة –الأمانة العامة للأوقاف) .

4- تنفيذ مشاريع خيرية من خلال القطاع الخاص والجمعيات التعاونية والأسواق المركزية.

5- خلق حالة من التكامل مع بقية اللجان والجمعيات الخيرية في مجال جمع وتوزيع الصدقات وعموم الخيرات.

6- دعم جهود الدولة في تحفيظ القرآن ونشر علومه .

7- المشاركة في جهود التثقيف الشرعي للناشئة والمراهقين ونشر الأخلاق الحميدة في المجتمع .

8- تشجيع العمل التطوعي بين الشباب الكويتي .

 

لقد قامت نماء للزكاة والخيرات على رعاية ومساعدة العديد من الأسر والحالات التي  تجاوز عددها أكثر من 26710 شخص ما بين مساعدة مقطوعة ومساعدة شهرية وأخرى عينية ركزت بشكل جاد على كافة الحالات التالية وغيرها من الحالات ذات الاعتبار .

 

بلغ حجم الانفاق على الحالات المستفيدة  4.7265.13 د.ك

 

علاج مرضى السرطان :

ساهمت نماء للزكاة والخيرات  في علاج أكثر من 1568 حالة مرضية بما يزيد قيمتها على 745120 د.ك وشملت توفير أدوية لهؤلاء المرضى زاد قيمتها على 480.000 د.ك ،وقد قامت لجنة ضاحية جابر العلي والفنطاس برعاية 72 حالة رعاية كاملة بتكلفة قدرها 12024 د.ك وذلك بعلاج شهري قدرة 1080 د.ك للحالة الواحدة ضمن مشروعها "رحلة الأمل"، كما سيرت نماء للزكاة والخيرات  رحلة عمرة لمرضى السرطان لعدد 337 مريض زادت تكلفتها على 67500 دك.

 

كفالة الأيتام :

بلغ عدد الأيتام المستفيدين ما يزيد على الـ 1400 يتيما ، قامت نماء للزكاة والخيرات بصرف مبلغ يقدر بـ 585817  د.ك وأنفقت مبلغ 9192 د.ك على تنفيذ مشروع كسوة وعيدية اليتيم الذي استفاد منه الأيتام ووفرت مســـاعدات بقيمة 18570 د.ك لأيتام وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ضمن جهودنا الجمــاعية لخدمات مجتمعية .

 

كراسي المعاقين :

قد استفاد من هذا المشروع ما يــزيد على 90 حالة بتكلفة بلغت 26577 د.ك .

 

إطعام الطعام :

بلغ حجم ما أنفقته نماء للزكاة والخيرات  من مبالغ على مصرف إطعام الطعام 52762 د.ك .

 

ولائم إفطار المساجد :

أنفقت نماء للزكاة والخيرات  مبلغ 191787 د.ك على ولائم إفطار المساجد واستفاد منه ما يزيد على  191000 صائم.

 

إفطار الصائم:

من خلال كوبونات مدفوعة القيمة سلفاً و بالاتفاق مع أحد أسواق التجزئة الغذائية في دولة الكويت تم إنفاق 158185د.ك للأسر المستفيدة.

 

مشروع الأضاحي :

أنفقت نماء للزكاة والخيرات  ما يزيد على 142446 د.ك و تجاوز عدد المستفيدين من مشروع الأضاحي لهذا العام أكثر من 14244 شخص من خلال نحر حوالي 2500 أضحية.

 

مشروع برد عليهم :

بلغ عدد الأجهزة المهداة أكثر من 353 جهاز ما بين برادة وثلاجة ومكيف وصلت قيمتها ما يزيد على 9557 د.ك

 

برادات ماء السبيل :

بلغ عدد البرادات في الأماكن العامة 293 برادة بقيمة 43917  د.ك استفاد منها خلق كثير.

 

إحياء سنة الوقف :

نماء للزكاة والخيرات  طورت أعمالها لتنشئ أكثر من 25 وقفية لتلبي رغبات المحسنين الكرام في كافة مناحي الخير فوقفيات نماء للزكاة والخيرات  لم تترك مقصداً خيرياً إلا وطرقته في المجالات التالية:

1- تحفيظ القرآن وعلومه .

2- الذود عن النبي صلى الله عليه وسلم  وحفظ السنة النبوية المطهرة .

3- كفالة الأيتام والأرامل.

4- مساعدة الأسر المتعففة والفقيرة .

5- الحفاظ على التراث والأخلاق الإسلامية  .

6- دعم المعاقين وتوفير احتياجاتهم .

7- مساعدة طلبة العلم .

8- دعم أنشطة الإعلام الهادف وتشجيع الوسطية .