الشمري: نماء وزعت كسوة الشتاء على 260 عاملاً في جامعة الكويت

وزعت نماء للزكاة والتنمية المجتمعية بجمعية الإصلاح الاجتماعي بالتعاون مع ديوان المحاسبة وجامعة الكويت الكسوة الشتوية على 260 عاملاً في مسرح صباح السالم في جامعة الكويت بالخالدية، وفي هذا الصدد قال مسؤول التواصل الإعلامي في نماء عبدالله إسماعيل الشمري أن "نماء" تهدف من هذا المشروع إلى تخفيف العمالة مبيناً أن هذا المشروع يعد نوعا من أنواع التكافل والتراحم الاجتماعي بين المسلمين، مستشهدا بقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف «مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى» رواه البخاري ومسلم .
وأكد الشمري على حرص نماء على مثل هذه المبادرات في العمل الخيري والإنساني خصوصاً بعد تسمية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائداً للعمل الإنساني وتسمية دولة الكويت مركزاً للعمل الإنساني عالمياً من قبل الأمم المتحدة، مشيراً إلى أن الشراكة في العمل الخيري والإنساني هو قيمة أرستها نماء في عملها حيث قامت بتوزيع كسوة شتاء كاملة شاملة كل أجزاء البدن على 260 عاملاً بالشراكة مع ديوان المحاسبة وجامعة الكويت .
وبين الشمري أن هذا المشروع يأتي تقديرا لهذه الفئة نظرا لما يقومون به، من أعمال تحتم عليهم طبيعتها التواجد في الشوارع بأجواء مناخية تكون قاسية بعض الشيء شديدة البرودة في فصل الشتاء، وهو ما دفع نماء للزكاة والتنمية المجتمعية بالتعاون مع ديوان المحاسبة وجامعة الكويت إلى توزيع الملابس الشتوية عليهم خلال عملهم في ظروف جوية متقلبة.
وأوضح الشمري نماء للزكاة والتنمية المجتمعية لديها العديد من المشروعات الخيرية التي تخدم العمالة الوافدة ومنها مشروع سقيا الماء المتنقل والذي كان يعد مشروعاً نوعياً من خلال توصيل المياه إلى العمالة الوافدة في أماكن تواجدها عبر سيارات مخصصة لنقل المياه.
وأشار الشمري أن هذه الحملة تهدف إلى إيصال رسالة مفادها أن الجميع قادر على المساهمة ولو بكسوة عامل، حيث أن مقدرة هؤلاء العمال على شراء مثل هذه الكسوة قد تكون معدومة أو ليست في متناول أيديهم، وكذلك لا يسعنا في هذا المقام إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم في هذا المشروع من أصحاب الأيادي البيضاء في دولتنا الحبيبة الكويت.