المطيري: شارك فيه 55 يتيما لتعزيز قدراتهم البدنية والذهنية

شاركت نماء للزكاة والتنمية المجتمعية بجمعية الإصلاح الاجتماعي في مارثون الأيتام في إستاد جابر الدولي والذي أقيم تحت رعاية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وبالتعاون مع جمعية صندوق إعانة المرضى وذلك بهدف إدخال السرور والفرحة على الأيتام، وفي هذا الصدد قال مدير إدارة شئون وخدمات المستفيدين فهد زيد المطيري المارثون هو أحد الأنشطة التي تهدف إلى تنمية مواهب الأطفال واهتماماتهم وتحسين الوضع النفسي لهم من خلال إشراكهم بأنشطة تعزز من قدراتهم البدنية والذهنية.
وبين المطيري أن نماء للزكاة والتنمية المجتمعية تعطي البرامج والأنشطة الترويحية والتعليمية والاجتماعية الخاصة برعاية الأيتام أهمية قصوى وتهتم كثيراً بتنشئتهم وغرس قيم دينية وثوابت اجتماعية تسهم بصورة إيجابية في بناء شخصية اليتيم ودعمه معنوياً ليصبح شخصاً فاعلاً في المجتمع مبينا أن تقوم بدور ريادي ومميز تجاه الرعاية والاهتمام بالأيتام، من خلال المتابعة الجيدة لهم، ومساعدتهم وتذليل الصعاب التي تواجههم وتشجيعهم على مواصلة مسيرتهم التعليمية، وذلك من خلال فريق عمل مميز.
وأوضح المطيري أن الماراثون صاحبه تنظيم فقرات ترفيهية متعددة للأيتام، وشارك فيه 55 يتيماً تم تسجيلهم عبر الأون لاين، وتم توفير ألعاب، ووجبات خفيفة والعصائر، وهدايا لجميع المشاركين مبيناً أن مسافة المارثون كانت 2.5 كم مبينا أن نماء للزكاة والتنمية المجتمعية حرصت على توفير مجموعة من الباصات في محافظة الجهراء والعاصمة والفروانية لكي تقل الأيتام إلى الإستاد إيماناً منها بأهمية رياضة المشي وحرصها على نشاط أبناءها من الأيتام.
وقال المطيري أن الأيتام عبروا عن فرحتهم وسعادتهم بهذا النشاط المميز، مشيراً إلى أن ثلاثة من أيتام نماء فازوا في هذا المارثون، يذكر أن هذا المارثون يعد الرابع والذي تقيمه نماء لأيتامها.