الرخيص: الشراكة الاستراتيجية بين المؤسسات الخيرية الحكومية والأهلية من أهم الأعمدة التي يرتكز عليها العمل الإنساني والخيري

شاركت نماء للزكاة والتنمية المجتمعية بجمعية الإصلاح الاجتماعي في اجتماع اتحاد الجمعيات المبرات الخيرية والذي عقد تحت رعاية وزير الشؤون الإجتماعية والعمل سعد الخراز والذي تم خلاله مناقشة مشاريع الإتحاد والحوار حول العمل الخيري والإنساني وسبل تطويرة وتذليل العقبات التي تواجهه.
وفي هذا الصدد قال مدير تنمية الموارد الخيرية في مؤسسة نماء للزكاة والتنمية المجتمعية مساعد الرخيص أن اللقاء عقد تحت رعاية وزير الشؤون الإجتماعية والعمل وتضمن كلمة لمعالي الوزير سعد الخراز وعرض فيلم عن إنجازات الجمعيات الخيرية ثم عرض مشاريع الإتحاد ومن ثم فتح باب النقاش.
شكر الرخيص السيدة / هدى راشد مدير إدارة الجمعيات والمبرات الخيرية على التعاون مع نماء للزكاة والتنمية المجتمعية في الموافقات على المشاريع التنموية والوقفيات الخيرية التي تتبناها نماء في المجتمع الكويتي
وكذلك شكر في اللقاء الجهود التي يبذلها العم/ خالد العيسى رئيس إتحاد الجمعيات والمبرات الخيرية على جهوده التي يبذلها في الإتحاد.
وأكد الرخيص حرص نماء على حضور مثل هذه الفعاليات والتي تسعى من خلالها إلى التعاون والتنسيق بين المؤسسات الخيرية والإنسانية والأجهزة الرسمية المعنية تحقيقا للأغراض النبيلة التي يحملها العمل الخيري والانساني من جهة ومكانة دولة الكويت على الساحة الدولية كمركز للعمل الانساني.
وبين الرخيص أن نماء عازمة على المضي قدما في تحقيق رؤيتها الإستراتيجية الرامية نحو تفعيل دور الشراكات مع كافة المؤسسات والجهات والهيئات الحكومية  والأهلية بهدف تقديم العون والمساعدة والدعم للمحتاجين والمعوزين والملهوفين مبيناً أن نماء وضعت ضمن استراتيجيتها الخيرية ضرورة التعاون والشراكة مع الجهات الخيرية وذلك بهدف تطوير العمل الخيري وتفعيل آلية تعامله سواء كان مع المؤسسات والجهات الرسمية أو مع جميع أفراد المجتمع.